الأقباط متحدون - الشناوي: مصر والجزائر أخوة.. وهناك اتصالات من صلاح والنني
  • ٠٩:٠١
  • الاثنين , ٦ ديسمبر ٢٠٢١
English version

الشناوي: مصر والجزائر أخوة.. وهناك اتصالات من صلاح والنني

محرر الأقباط متحدون

رياضة

٥٨: ٠٥ م +00:00 UTC

الاثنين ٦ ديسمبر ٢٠٢١

الشناوي
الشناوي
محرر الأقباط متحدون
قال محمد الشناوي حارس مرمي المنتخب الوطني، "كما قلت سابقًا مباراة الغد هي نهائي مبكر وستكون مباراة كبيرة من الطرفين، نحن نحترمهم وهم أيضًا كذلك وأتمنى أن يكون التوفيق معنا في مباراة الغد".
 
وتابع الشناوي خلال المؤتمر الصحفي قبل مواجهة الجزائر، "مباراة الغد مثلها مثل أي مباراة، الميزة فقط أن منتخب الجزائري منتخب مميز وقوي، لكننا نملك روح جيدة ونقوم بكل ما يطلبه الجهاز الفني وسيكون التركيز أكبر من المباراتين السابقتين هذا هو الفارق الوحيد فقط".
 
وأشار حارس منتخب الفراعنة، "هذه المجموعة من اللاعبين ستلعب لأول مرة أمام المنتخب الجزائري، لكننا نعرف تاريخ المواجهات السابقة بيننا وبينهم جيدًا، نعلم إنها ستكون مباراة صعبة لذلك سنعمل على أن يكون تركيزنا أقوى وننفذ تعليمات المدرب والعمل على التفاصيل الصغيرة".
 
وكشف الشناوي أن هناك اتصالات من محمد صلاح ومحمد النني من أجل دعم اللاعبين، وكذلك من اللاعبين الكبار المتواجدين هنا في البطولة، نحن نعمل كمجوعة واحدة من أجل إسعاد الجمهور.
 
"منذ بداية تولي الجهاز الفني الجديد ونحن عائلة واحدة، هذه ميزة للمجموعة الحالية في المنتخب لا يوجد فرق بين كبير وصغير كلنا واحد هنا، وأنا سعيد جدًا بهذه الروح".
 
"مصر والجزائر أشقاء، الحساسية تتواجد فقط داخل الملعب، لكن خارج الملعب نحن أخوة، كل منتخب يبحث عن الفوز لكن بمجرد انتهاء المباراة نتصافح ونتبادل التحية لأننا كما قلت أشقاء ولا يوجد أي حساسية خارج الملعب".
 
ومازح محمد الشناوي الصحفيين المتواجدين قائلًا في نهاية تصريحاته "أتمنى ألا يصل لي أي كرات في مباراة الغد مثل المباراتين السابقتين، فهذا يدل أن منتخبنا جيدًا".